أخبارالمغرب

أميرالمؤمنين يؤدي صلاة العيد ويصدرأمره السامي بالعفو عن 958 شخصاً

مشاركة

-فرح-

أدى أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس صباح يومه الإثنين فاتح شوال 1443 هجرية، الموافق لثاني ماي 2022، صلاة عيد الفطر، مرفوقا بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، وبصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد.
وأخذا بعين الاعتبار استمرار العمل بالتدابير الوقائية المعتمدة، فقد حرص جلالة الملك على أن يؤدي هذه الصلاة، في إطار خاص، وبحضور جد محدود.

وبمناسبة عيد الفطر السعيد، أصدر  صاحب الجلالة الملك محمد السادس أمره السامي بالعفو على مجموعة من الأشخاص منهم المعتقلين ومنهم الموجودين في حالة سراح، المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة الشريفة، وعددهم 958 شخصا. وضمنهم تسعة وعشرون شخصا من المحكومين في قضايا الإرهاب أو التطرف، بعدما أعلنوا بشكل رسمي تشبثهم بثوابت الأمة ومقدساتها وبالمؤسسات الوطنية، وبعد مراجعة مواقفهم وتوجهاتهم الفكرية، ونبذِهم للتطرف والإرهاب، كما جاء في بلاغ وزارة العدل…

وفي ما يلي بلاغ وزارة العدل بهذا الخصوص:
“بمناسبة عيد الفطر السعيد لهذه السنة 1443 هجرية 2022 ميلادية، تفضل جلالة الملك أدام الله عزه ونصره، فأصدر حفظه الله أمره السامي المطاع بالعفو على مجموعة من الأشخاص، منهم المعتقلين ومنهم الموجودين في حالة سراح، المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة الشريفة وعددهم 958 شخصا وهم كالآتي:

المستفيدون من العفو الملكي السامي الموجودون في حالة اعتقال وعددهم 645 نزيلا وذلك على النحو التالي:
– العفو مما تبقى من عقوبة الحبس أو السجن لفائدة : 22 نزيلا.
– التخفيض من عقوبة الحبس أو السجن لفائدة: 622 نزيلا.
– تحويل السجن المؤبد إلى السجن المحدد لفائدة : 01 نزيل واحد.

المستفيدون من العفو الملكي السامي الموجودون في حالة سراح وعددهم 284 شخصا موزعين كالتالي:
– العفو من العقوبة الحبسية أو مما تبقى منها لفائدة: 71 شخصا
– العفو من العقوبة الحبسية مع إبقاء الغرامة لفائدة: 07 أشخاص
– العفو من الغرامة لفائدة: 191 شخصا
– العفو من عقوبتي الحبس والغرامة لفائدة : 14 شخصا
– العفو من الغرامة ومما تبقى من العقوبة الحبسية لفائدة: 01 شخص واحد

المجموع العام: 929
وبهذه المناسبة السعيدة أبى جلالته دام له النصر والتمكين إلا أن يسبغ عفوه المولوي الكريم على مجموعة من المحكومين في قضايا الإرهاب أو التطرف، بعدما أعلنوا بشكل رسمي تشبثهم بثوابت الأمة ومقدساتها وبالمؤسسات الوطنية، وبعد مراجعة مواقفهم وتوجهاتهم الفكرية، ونبذهم للتطرف والإرهاب، وعددهم تسعة وعشرون نزيلا، وذلك على النحو التالي:
• العفو مما تبقى من عقوبة الحبس أو السجن لفائدة: ثلاثة وعشرين نزيلا.
• التخفيض من عقوبة الحبس أو السجن لفائدة: ستة نزلاء.


مشاركة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى