اخبار الفنثقافة

والدة سعد المجرد تعود إلى المغرب وتستأنف نشاطها المسرحي

عادت الممثلة نزهة الركراكي  “أم سعد المجرد” إلى الرباط، لتستأنف نشاطها الفني بانضمامها إلى الفرقة الوطنية لمسرح محمد الخامس التي تقوم حاليًّا بجولة فنية في ربوع المغرب بمسرحية “من المسؤول” لمؤلفها ولمايسترو الفرقة الفنان محمد الجم الذي اضطر وتزامنًا مع المحنة التي عاشتها نزهة بسبب نجلها سعد، إلى تأجيل عرض المسرحية في أكثر من مناسبة، معبّرًا بذلك وبقية أعضاء الفرقة عن مساندتهم للممثلة نزهة الركراكي في محنتها، والتي اضطرتها للغياب عن أضواء الكاميرا، وخشبات المسرح منذ أكثر من عامين، تفرغت خلال هذه الفترة لمساندة نجلها سعد في محنته مع السجن. وبحسب مقرب من كواليس الفرقة، فإنّ الممثلة نزهة الركراكي بدأت جولتها بالفعل مع فرقتها المسرحية، التي تعززت كذلك بالممثل عبد القادر بوزيد الذي انضم لباقي أفراد الفرقة، خلفًا للممثل المعروف عزيز موهوب، الذي تعذّر عليه مواصلة جولاته مع الفرقة لظروف صحية.



وبعودة الممثلة نزهة الركراكي تكون الفرقة قد استعادت ورقة رابحة بمثابة “جوكر” لا غنًى عنه، فضلًا عن القدرات الفنية الكبيرة للممثل عبد القادر بوزيد، الذي يشكل إلى جاب أعضاء الفرقة فريقًا منسجمًا تحت قيادة الممثل / المايسترو الفنان محمد الجم.

اظهار المزيد

سعيدة شعو

صحافية مغربية مهتمة بآخر الأخبار وصيحات الموضة، أعشق الكتابة والمطالعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق