صحة الاسرة

وفاة سيدة بسبب أنفلونزا الخنازير

أول ضحية للفيروس في المغرب

توفيت، صباح اليوم الاثنين (28 يناير)، السيدة يسرى التي أصيبت بفيروسH1N1 المعروف بأنفلونزا الخنازير، والتي كانت ترقد في مستشفى الشيخ خليفة في الدار البيضاء، وبذلك تكون أول ضحية لهذا الفيروس في المغرب.
وكان سعيد عدني، زوج يسرى، أكد أن الأطباء في مستشفى الشيخ زايد، أخبروه بإصابة زوجته بمرض إنفلوانزا الخنازير القاتل “إتش 1 إن 1.

وأوضح زوج الفقيدة  أنه كان رفقة زوجته في الطريق نحو فاس، وفجأة أحست بعياء شديد وحمى، فذهب بها إلى المستشفى في فاس، قبل أن تتم إحالة زوجته على مستشفى الشيخ زايد، وفي هذا الأخير أخبره الأطباء بأن التحليلات والفحوصات تؤكد إصابة زوجته، يسرى، الحامل في شهرها السابع، بمرض “إتش 1 إن 1” القاتل.

وأضاف: “الأطباء قالوا أن زوجتي يمكن أن تفارق الحياة في أي لحظة، لأن مناعتها ضعيفة ولا تستجيب للعلاج”.
ومن جهتها قالت وزارة الصحة المغربية إن الوضعية الوبائية لمختلف فيروسات الإنفلونزا الموسمية في بلادنا “جد عادية ولا تدعو إلى القلق”، مؤكدة أن تسجيل حالات الإصابة بفيروس إنفلونزا الخنازير “إش1 ن1” تعتبر عادية.

اظهار المزيد

يونس الأزهري

يونس الأزهري مصمم ومطور مواقع انترنت, أعشق الجلوس أمام الحاسوب وأتابع آخر صيحات التكنلوجيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق