ملف ثقافي

صعقة كهربائية تودي بحياة شاعر وروائي مغربي

صعقة كهربائية تودي بحياة شاعر وروائي مغربي

رحل الشاعر والروائي المغربي، رئيس رابطة أدباء شمال المغرب ، محسن أخريف، وهو يحتفل بعيد الكتاب في خيمة الندوات اثر تعرضه لصعقة كهربائية بعد ان كان يتاهب لتقديم كتاب وامسك الميكروفون وقيل ان السبب هو هطول المطر  وتسربه للخيمة وقد توفي الراحل اثناء نقله للمستشفى بالاسعاف.

وقد جرى نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى سانية الرمل بتطوان، في إنتظار إخضاعها للتشريح الطبي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، فيما جرى فتح تحقيق قضائي، تحت إشراف النيابة العامة، لمعرفة أسباب وملابسات الحادث.

الراحل من مواليد مدينة العرائش سنة 1979 كان يعمل بثانوية خديجة أم المؤمنين بتطوان ، حاصل على شهادة دراسات العليا المعمقة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمرتيل، صدر في مجال الشعر ديوان “ترانيم الرحيل” سنة 2001، وديوان “حصانان خاسران” سنة 2009، و ديوان “ترويض الاحلام الجامحة” سنة 2012، وديوان “مفترق الوجود” سنة 2017.

كما صدر له في مجال الرواية “شراك الهوي سنة 2013 (جائزة إتحاد كتاب المغرب للأدباء الشباب) وفي القصة “حلم الغفوة” سنة 2017 الرتبة الثالثة في جائزة الشارقة للإبداع العربي سنة 2017.

اظهار المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى