اخبار الفن

هشام بنزايد يبدع في جديده خلي جروح من قصة واقعية

هشام بنزايد يبدع في جديده خلي جروح

من قصة واقعية

عودنا على الراب الهادف وحينما استضفناه قبل سنة في مجلة فرح، أكد لنا أن غناء الراب يعالج قضايا مصيرية ومهمة ولا يجب ان يستعمل بالضرورة كلمات نابية، لأنه يدخل بيوتنا وتستمع له كل العائلة، فمن يقول أن الراب هو “تخسار الهدرة” لا يفقه فيه شيئا..

وقد وفي الفنان هشام بنزايد بوعده، ومن قصة واقعية كتب ولحن أغنيته الجديدة التي تتحدث عن صديقين رافقا بعضهما منذ الطفولة في الدراسة وفي الحي، وكبرا معا، وفجأة يرحل احدهم غرقا في البحر وقد كانت نيته السباحة فقط ويبقى صديقه الآخر يتذكر ذكرياته ويتألم على رحيل صديق الطفولة

الأغنية تحمل عدة معاني وعبر، فهي ونحن على مشارف فصل الصيف، تبتغي نوعا من التحسيس لمرتادي الشواطئ بعدم التهور وبالأخص الشباب منهم، كما تذكر بالقيم الإنسانية وكيف أن الإنسان لا يخلف خلفه بعد رحيله سوى ذكرياته الطيبة وأعماله وفيها أيضا تتجلى قيم الصداقة، فالصديقين لم يفترقا منذ الطفولة وغياب روح احدهما كأنها غياب روح الآخر.

“خلى جروح” من كلمات والحان وأداء هشام بنزايد، توزيع براهيم واسيف، إخراج عصام باها، تمثيل، المهدي بوخريص، حمزة الدايمي، إكرام الوزاني، يوسف ريياني وطه حداد.

اظهار المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق