صحة الاسرة

كوفيد19- الفرق بين الوقاية بالكمامة والقناع

كوفيد19- الفرق بين الوقاية بالكمامة والقناع

بحث ثامر الشكرجي- المانيا

يشكل هذا القناع الشفاف الذي يُغطي الوجة كاملاً، الافضل للوقاية من فيروس #كورونا على الاطلاق، وهو افضل من جميع انواع الكمامات بمختلف انواعها واسعارها ومسمياتها ، لأنه وببساطة شديدة يفصل يديك عن وجهك، وهذا هو المطلوب تماما فيما لو رغبت بتجنب انتقال الفايروس اليك فيما لو اضطررت للخروج لأي سبب ما،
اليدان هما الناقل الاول والاساسي للفايروس والانف والفم والعينين هما الحاضنات التي ينفذ منهم الفايروس، فلو منعت يديك من الوصول لوجهك،  فانك منعت الفايروس من الانتقال لجسمك حتى وان كانت يداك تحملانه،

الكمامات مشكلتها الاساسية انها لا تغطي الوجه كاملا، وهناك من يسهو عنها فترة ينزلها للأسف كي يتنفس قليلاً بداعي ضيق التنفس، وهناك من ينزلها ليسمع كلامة للأخر لأنها تمنعه من الكلام، وهناك من يحركها ذات اليمين وذات اليسار لأنه غير معتاد على لبسها، وهناك من يفرك عينية بحركة لا ارادية، وهذا معناه انتقال الفايروس الية لا قدر الله فيما لو لامس اي سطح ملوث اثناء خروجه للتسوق او قضاء بعض الاعمال الضرورية او لغيرها من الاسباب، عندها تصبح الكمامة مصدراً ناقلاً للعدوى بدلا من ان تكون حامية، وهذا الامر طبعاً يحدث حتى وان كنت ترتدي القفازات ( الكفوف) لان الكفوف يمكن ان تنقل الفايروس وينتقل لك فيما لو لامست وجهك،
لذا، هذا النوع من الكمامات ذات القناع الشفاف مهم جداً جداًجداً، وهو ما يرتديهة الأطباء والعاملون في المستشفيات والذين يشرفون على علاج المرضى لأنه يوفر لهم حماية كاملة، طبعًا الجودة تختلف والاسعار هي الاخرى تختلف، لكن بكل الاحوال ومهما كان نوعه، فهو الافضل حالياً للأسباب التي ذكرت.

للأسف لا يوجد هذا النوع في كل الصيدليات وفي دول دون اخرى، وهو متوفر فقط للطواقم الطبية، لكن بعض الاصدقاء حصلوا علية في بلدان مختلفة، والبعض الاخر صنعه بيده من مواد اولية بسيطة، وهو يفي بالغرض والمهم ان يحمي وجهك ويبعده عن يديك تماماً ، وتستطيع ان تتنفس وتتكلم من خلاله وهذا الاهم هو ايضاً مفيد وعملي لمن يعانون من الصم والبكم، لأنه يوفر لهم مساحة شفافية يستطيعون من خلالها التحدث بلغة الاشارة مع تحريك الشفاه،

شخصيا انصح به، وقد قرأت عنه من مصادر طبية موثوقة بانة احد افضل الاقنعة لتوفير حماية كافية للوجه، هو ايضا سهل التنظيف عند عودتك للبيت، تستطيع تعقيمه ومن ثم استخدامه لعدة مرات وكلما احتجت اليه.

وتذكر دائما عند خروجك من البيت تحت اي ظرف طارئ ، بان وجهك هو عدوك اللدود الذي لا ترغب بمصافحته ولا لمسه، فاحذر منة ولا تلمسه ابدا وتجنبه تماما، حتى تعود لبيتك وتغسل يديك بالماء والصابون جيدا لمدة لا تقل عن 20 ثانية،
وتبقى النصيحة الذهبية التي تحميك وعائلتك وكل من تحب هي ان تبقى #بالبيت
السلامة للجميع ان شاء الله

اظهار المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى