أخبارتكنولوجياسيارات

سيارة urbansphere من أودي:رحلة فضائية في قلب المدينة الضخمة

وتجمع بين الرحابة والتقنيات المتطورة والخدمات الرقمية التي تقدم تجربة استثنائية جديدة تماماً

مشاركة

تجسد سيارة urbansphere التجريبية رؤية أودي لمستقبل التنقل في المدينة

كشفت أودي النقاب عن خططها الكبيرة لسيارة urbansphere التجريبية، والتي بدأت تصميمها بالمقصورة وصولاً إلى التصميم الخارجي. طور المصممون والمهندسون في البداية سيارة urbansphere لاستخدامها في المدن الصينية ذات الكثافة المرورية العالية، مع أن الفكرة نفسها مناسبة لأي مدينة كبيرة أخرى في العالم. ورغم أن هذه المناطق الحضرية تعاني من نقص في المساحة الشخصية للفرد، فإن السيارة التجريبية توفر مقصورة هي الأكبر بين سيارات أودي حتى الآن، وتجمع بين الرحابة والتقنيات المتطورة والخدمات الرقمية التي تقدم تجربة استثنائية جديدة تماماً.

وقال ماركوس دوسمان، رئيس مجلس إدارة أودي إيه جي والمسؤول عن السوق الصينية: “تعاونت أستوديوهات التصميم في بكين وإنغولشتات معاً من أجل تطوير سيارة urbansphere التجريبية لتلبية متطلبات عملائنا في الصين. وللمرة الأولى، تمكّن العملاء المستقبليين في الصين من المشاركة في عملية تطوير السيارة وتقديم رغباتهم ووجهات نظرهم ضمن عملية تُعرف باسم “التصميم المشترك”.

Static photo, Color: Electric Slate

وانعكست هذه العملية الجريئة على تصميم المقصورة الرائعة لسيارة urbansphere التجريبية بشكل خاص. وتوفر المقصورة مساحة رحبة واسعة للراحة والاسترخاء أو العمل خلال الوقت الذي يقضيه الراكب أثناء التنقل. وتجمع مقصورة سيارة urbansphere بين أعلى مستويات الرفاهية والخصوصية التامة والتجهيزات فائقة التقنية، حتى أثناء ساعات الذروة اليومية. وتعمل تقنية القيادة الآلية على تحويل المقصورة، التي تتميز بغياب عجلة القيادة والدواسات والشاشات، إلى مساحة تفاعلية متنقلة متصلة بنظام رقمي أكبر.

الانتقال إلى المستقبل على متن الدرجة الأولى

صممت أودي سيارات skysphere و grandsphere و urbansphere للتعبير عن رؤيتها لمستقبل التنقل الفاخر، ولابتكار تجربة تتجاوز بكثير مجرد قضاء الوقت في السيارة للانتقال من مكان إلى آخر، وربما توفير تجربة تتجاوز تجربة القيادة بحد ذاتها.

عُرضت سيارة skysphere التجريبية للمرة الأولى في أغسطس 2021، وهي سيارة ذاتية القيادة يمكن أن تتحول إلى سيارة رياضية يقودها السائق بنفسه بفضل قاعدة العجلات التي يتم التحكم بطولها.

وبعد أسابيع قليلة فقط، كشفت أودي النقاب عن السيارة الثانية من مجموعة Sphere، وهي سيارة grandsphere التجريبية، في معرض IAA 2021 للسيارات. وتؤكد سيارة الصالون الكبيرة ذات الأربعة مقاعد على ريادة أودي في إرساء معايير الفخامة المتطورة في المستقبل. وتتشارك السيارتان التجريبيتان مع سيارة urbansphere في تقنية القيادة الذاتية من المستوى الرابع. وتتعاون أودي مع مركز CARIAD لأبحاث البرمجيات التابع لمجموعة فولكس واجن من أجل طرح تلك التقنية في النصف الثاني من هذا العِقد.

شحن سريع ومسافة أطول

تمثل تقنية الشحن بقوة 800 فولت القلب النابض لمنظومة القيادة. وتضمن هذه التقنية إمكانية شحن البطارية بما يصل إلى 270 كيلووات في وقت قصير جداً في محطات الشحن السريع، مما يقلل من أوقات الشحن لتقترب من الوقت الذي تستغرقه السيارة المجهزة بمحرك تقليدي للتزود بالوقود. فيمكن للسيارة قطع مسافة تزيد عن 300 كيلومتر (186 ميلاً) بعد شحن بطاريتها لمدة عشر دقائق فقط. كما يمكن شحن البطارية التي تبلغ سعتها 120 كيلووات ساعي من 5 إلى 80 بالمائة في غضون مدة تقل عن 25 دقيقة، مما يعني إمكانية قطع مسافة تزيد عن 750 كيلومتراً (466 ميلاً) قبل الحاجة لإعادة الشحن وفقاً لاختبار السيارات الخفيفة الموحد عالمياً (WLTP)، كما يمكن تجنب التوقفات غير المخطط لها للشحن حتى عند استخدام السيارة في الرحلات القصيرة الأكثر استهلاكاً للطاقة على طرق المدينة.

منظومة الحركة

يمكن للمحركين الكهربائيين في سيارة urbansphere التجريبية توليد قوة تبلغ 295 كيلووات مع عزم دوران 690 نيوتن متر، وهي قوة كبيرة لا يتم استخدامها غالباً بشكل كامل عند القيادة في الأماكن المزدحمة داخل المدن. ومع ذلك، لم تتخلَّ سيارة urbansphere عن نظام quattro للدفع الرباعي الذي يعتبر أساسياً في سيارات أودي فائقة الأداء.

وكجزء من رؤية أودي للتقدم وخطط التنقل في المستقبل، كما أن سيارة urbansphere تعتبر من هذه السيارات النموذجية الجديدة، يتم عرضها حاليًا في متحف المستقبل في رمضان من ضمن الشراكة الجديدة بينه وبين أودي.


مشاركة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى