نصائح

تمرين وحيد لا يجب عليك تخطيه أبداً بعد سن الخمسين

إذا تخطيت الخمسين، وكنت قلقة من أمراض القلب، وتأملين منع ارتفاع ضغط الدم، بغض النظر عن وزنك الحالي، فعليك زيارة صالة الألعاب الرياضية بانتظام، ذلك المكان الذي يمثل كابوساً عند البعض، خاصةً مع التقدم في السن، حيث قد يشعرون بالدونية الجسدية، مقارنة برواد الصالة الأصغر سناً.
تعمل الرياضة على تعزيز البروتين الدهني العالي الكثافة، والكوليسترول “الجيد”، وتقلل الدهون الثلاثية غير الصحية، ما يحافظ على تدفق الدم بسلاسة، ويقلل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
لكن، وفقاً لدراسة نُشرت في مجلة “Clinical Medicine & Research”، فقد احتل “الخوف من الحرج”، والجو التنافسي، مكانة متقدمة من بين الأسباب التي تجعل من تخطَّوْا الخمسين يرفضون ممارسة الرياضة داخل صالات الألعاب، رغم إدراكهم أهمية الأمر. 
لاحظت الدراسة أن أكثر مكان بأي صالة ألعاب، يكون الأكثر إثارة للخوف والقلق بالنسبة للمسنين، هو منطقة الأوزان الحرة، لكن وفقاً لأبحاث، فإن هذا المكان بالصالة الرياضية هو بالضبط ما يحتاجه كبار السن، ليقضوا فيه المزيد من الوقت.
توضح ميلينا جامبوليس، خبيرة اللياقة، وفقاً لمجلة “eatthis”، أنه بحلول سن الثمانين، يفقد الكثيرون ما يقرب من 30% من كتلة عضلاتهم، وأفضل طريقة لمواجهة هذا هي تدريبات القوة، كما يجب الوعي بأن رفع الأثقال ليست رياضة مخصصة حصرياً للاعبي كمال الأجسام.
تقول بام شيرمان، مدربة الصحة البالغة من العمر 54 عاماً: “يجب على كل شخص فوق سن الخمسين ممارسة تمارين القوة على الأقل من ثلاثة إلى أربعة أيام في الأسبوع، وإعطاء الأولوية لرفع الأثقال على القيام بتمارين القلب مثل الجري”.

إليك مزيداً من الأسباب التي تجعلك تخصصين المزيد من الوقت لرفع الأثقال:
تحافظ على وزنك تحت السيطرة 
وفقاً لدراسة جديدة نُشرت بمجلة “PLOS Medicine” الأسبوعية، أخضعت أكثر من 12000 شخص، تراوح أعمارهم بين 18 و89 عاماً للدراسة، فإن الأشخاص الذين حملوا الأوزان على الأقل مرتين في الأسبوع، كانوا أقل خطراً للإصابة بالسمنة في ما بعد بنسبة 20 إلى 30%، فضلاً عن فوائد، مثل: خفض الكوليسترول، والالتهابات، وضغط الدم، وتقليل مخاطر الإصابة بالسكري والقلب.

تكسبك المزيد من احترام الذات 
إحدى الطرق التي ساعدت من تخطين الخمسين على تعزيز احترامهن لذاتهن، ونوعية حياتهن، ورفاهيتهن الجسدية والعاطفية، وكفاءتهن الاجتماعية، وقللن خطر الإصابة بالاكتئاب والقلق، كانت ممارستهن تدريبات القوة، وفقاً لدراسات.

تحقق الاستقلالية والتوازن 
يوضح التقرير، بحسب إحدى الرائدات في مجال اللياقة البدنية، أن رفع الأثقال على الأقل يومين في الأسبوع بصورة منتظمة للنساء اللاتي تخطين الخمسين، ساعد على بناء عضلاتهن من جديد، وجنبهن فقدان المزيد منها، وبالتالي حققن استقلالهن دون الاعتماد على أحد، ومعروف أن ضعف التوازن والاستقلالية علامة قوية على التدهور الجسدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى