أخبارالمغربسياسيةلك سيدتي

مجلة فرح تحيي ذكرى المسيرة الخضراء

رسخت المرأة المغربية عامة في أذهان المغاربة والعالم مشاركتها بجنب الرجل في المسيرة الخضراء…ورسمت المرأة الصحراوية خاصة تاريخها من مداد الحس الوطني العالي، حينما لم تتردد في التطوع بعد نداء الراحل الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه، وانضمت إلى الصفوف الأولى لاسترجاع الصحراء المغربية من براثين الاستعمار الإسباني.

تلك المرأة القوية الجميلة ذات الملحف الجميل، الحسانية اللهجة، العالية الشأن، الملمة بمجالات الحياة، كانت ولا تزال رمزا للقوة والعطاء وللمسيرة الخضراء.

مجلة فرح الورقية كانت من السباقات في يناير 1992، إلى نشر ملف حول المرأة الصحراوية أنجز في لقاء مباشر مع نساء من خيرة نساء الوطن. من 1992 ال 2021 مرت عدة سنين تغير فيها كل شيء. لكن حبنا للوطن وايماننا القاطع بمغربية صحرائنا لن يتغير بتاتا.   وبمناسبة الذكرى المجيدة للمسيرة الخضراء واحتفاء بالمرأة الصحراوية، نضع بين أيديكم هذا الملف عبر مجلة فرح الإلكترونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى