اخبار المغرب

دراسة: النساء البرلمانيات ساهمن بـ 27.04% من مجموع الأسئلة الكتابية

من حيث طرح الأسئلة الشفوية ولكن تم محوها كتابةً ، فإن النساء البرلمانيات لسن ممثلات تمثيلاً ناقصًا فحسب ، بل يسجلن أيضًا معدل مشاركة منخفض في العمل البرلماني ، على الرغم من تطوره على مر السنين.

سجلت دراسة حديثة  أن النساء البرلمانيات الذين يمثلون 20.50 في المائة من مجموع أعضاء مجلس النواب، ساهمن بحوالي ربع الأسئلة الشفوية أي ما يمثل 24,32 في المائة، خلال الولاية التشريعية العاشرة  الممتدة من 2016 إلى 2021.

وأضافت وثيقة  “النساء البرلمانيات التاريخ، الحصيلة والآفاق”، أن “أضعف نسبة كانت داخل فريقي التجمع الدستوري بـ 8.08 في المائة، والفريق الإستقلالي بـ 8.88 في المائة، وأكبر نسبة للمشاركة كانت داخل المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية بـ 95.75 في المائة، وهل لذلك علاقة بكون المجموعة ترأسها نائبة؟”.

وخلصت دراسة بن يونس المرزوقي، التي أعدها لصالح جمعية سمسم مشاركة مواطنة، إلى أنه “على العكس من الأسئلة الشفوية، التي لا تعطي صورة دقيقة عن مساهمة النساء البرلمانيات، نظرا لإمكانية اشتراك عدة نواب ونائبات في طرح نفس السؤال، فإنه ُبصفة عامة يمكن القول على أن الأسئلة الكتابية تعطي صورة أوضح”.

وشدد المصدر ذاته، على أن “مساهمة النساء البرلمانيات (20.50 %) بنسبة 27.04 في المائة من مجموع الأسئلة الكتابية، مسألة إيجابية جدا، لأنها تدل على بداية تجاوز إشكالية اللائحة الوطنية وعدم ارتباطها بدائرة ترابية محلية تسمح بالتفاعل مع مشاكل الدائرة ومشاكل الساكنة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى