نجوم

الرد الأول لحلا الترك بعد الحكم بحبس والدتها

ردت الفنانة البحرينية حلا الترك على الجدل المثار حول علاقتها بوالدتها منى السابر، وذلك بعد فترة من صدور الحكم القضائي الذي يقضي بحبس أمها سنة مع النفاذ في القضية الدائرة بينهما بشأن مبلغ مالي.
ووجهت حلا رسالة من خلال برنامج “ترندينغ” أكدت فيها أنها اختارت الصمت في قضية والدتها وتصر على ذلك، لأنها لا تود الحديث عن أمور عائلتها في العلن.
وأضافت النجمة في رسالتها أن علاقتها بوالدتها مستمرةً، مؤكدةً حبها لها لأن العائلة تأتي دائماً في المرتبة الأولى، وأن الأمور المادية لا تشكل لها خلافاً مع والديها لأنها قاصر ولم تبلغ السن القانوني الذي يخولها التدخل قضائياً في الخلافات المادية وخلافات الحضانة.


وقالت حلا إنها مؤمنة أن المستقبل سيكون أفضل لها ولأحبائها، وأنها تعطي الأولوية في الفترة الحالية لدارستها الجامعية، واعدة جمهورها بعدة أعمال فنية جديدة. وفي نهاية الرسالة، طالبت النجمة البحرينية الجمهور باحترام الحق وعدم الحكم قبل معرفة جميع تفاصيل القضية، مشيرةً إلى أن التنمر له تأثير قاسٍ عليها.
وكانت محكمة بحرينية قررت حبس منى السابر، طليقة المنتج البحريني محمد الترك، سنة مع النفاذ، وذلك في القضية الدائرة بينها وبين ابنتها حلا الترك، بشأن مبلغ مالي قيل إن قيمته 200 ألف دينار بحريني.
وبثت السابر مقطع فيديو عبر حسابها على موقع انستغرام، أكدت فيه أن الحكم صدر بشكل نهائي ولا بد من تنفيذه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى